مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة

مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة (http://ftawa.ws/fw/index.php)
-   سَاحَة الْأَسْئِلَة الَّتِي سَبَق تَثْبِيْتِهَا (http://ftawa.ws/fw/forumdisplay.php?f=5)
-   -   هل ذلك من علامات عدم قبول رمضان ؟؟ (http://ftawa.ws/fw/showthread.php?t=56216)

ابـن المدينه 21-09-09 07:02 AM

هل ذلك من علامات عدم قبول رمضان ؟؟
 
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فضيلة الشيخ
انا أكتب إليك الآن وقد أوشكت أن ايأس من روح الله والعياذ بالله رغم أني اعلم بالآية ( وَلاَ تَيْأَسُواْ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِنَّهُ لاَ يَيْأَسُ مِن رَّوْحِ اللّهِ إِلاَّ الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ ) ، فقد كنت اعاني قبل رمضان من مشكلة العاده السريه ولو يعينني الله على تركها سأصبح أسعد انسان بهذه الدنيا ، فالعاده السريه هي الذنب الوحيد الذي يلاحقني بهِ ابليس اللعين ، تخلصت من الانترنت لهذا السببت لعدة اشهر لعل وعسى ان اقلع عنها لكن مصير الانترنت يعود للمنزل فقد اصبح ضروره بهذه الايام ، وبدأ رمضان وجاهدت نفسي وادعوا الله كثيرا بأن يثبتني على طاعته وهذا ولله الحمد أول رمضان بحياتي لم أترك بهِ صلاة التراويح ولا التهجد وأخذت عمره فيه طلبا لرضى الله وغفرانه وختمت كتاب الله بفضل منه وتوفيق ودعوت الله بأن يعينني على هوى نفسي والشيطان بعد رمضان وانا عند الكعبه ودعوته وانا بالسعي والححت بالدعاء ، ذهب رمضان وكان افضل رمضان أخلصت فيه العباده لله وأسال الله العظيم ان يقبله لكن اليوم ونحن ثاني ايام شوال ،، عدت للعاده السريه وقلبي الآن يكاد يتقطع حسرة وندم وشعرت أن رمضان لم يقبل مني ، فهل هذه المعصيه بعد رمضان علامة على عدم قبول الله لصيامي وقيامي ؟؟
رحم الله والديك ياشيخ وجمعني وإياك في جنات النعيم .

د.المطيرات 21-09-09 01:58 PM

عليك - بارك الله فيه وهداك للحق - أن تتبع الآتي :
1- اللجوء إلى الله بقلب صادق وبتضرع وبكاء وتسأله أن يرزقك قلبا خاشعا وإيمانا صادقا وأن يثبتك على دينه .
2- أن تعلم أنك ما خلقت إلا لطاعة الله سبحانه فلا تشغل نفسك بغير طاعة الله .
3- أن لا تلهيك شواغل الدنيا عن الآخرة ، فلا تكثر من اللهو وتضييع الوقت بما لا ينفع .
4- عليك بالحرص على بر والديك فإنه من أنفع الأمور للثبات على الدين والشعور بالراحة النفسية .
5-أحسن الظن بربك بأنه سيوفقك ويملأ قلبك سعادة وهناء ، فإنه يقول سبحانه في الحديث القدسي ( أنا عند ظن عبدي بي ، إن ظن خيرا فله وإن ظن شرا فله ) .
6- لا تترك الطاعات أبدا وخصوصا الصلاة في المسجد ، فإن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر ، وتثبت الانسان على دينه بشرط أن تحاول أن تؤديها بخشوع وإحسان .
7- عليك أن تتعرف على صحبة صالحة من الشباب الصالح حتى يعينوك على الطاعة ويبعدوك عن المعصية .
8- علق قلبك بالقرآن قراءة وحفظا وتدبرا وجاهد نفسك على ذلك ، ستشعر براحة نفسية وسعادة ما بعدها سعادة 0
9- احرص على مشاهدة القنوات المفيدة كقناة المجد ، وقناة المعالي ، وقناة الناس ، وقناة الحكمة ، وقناة صفا ، ففيها من الدروس والبرامج المفيدة التي تشغل بها وقتك ، مع حصول الأجر والثواب من الله سبحانه .
10- أكثر من الدعاء في الثلث الأخير من الليل بأن يخلصك ربك من هذه المعصية ويثبتك على الطاعة .
11- الأمر - بارك الله فيك - يحتاج إلى صبر ومصابرة وجهاد طويل للنفس ، لكن تيقن بأن العاقبة حسنة بإذن الله .
12- تذكر أنك ستقف أمام ربك يوم القيامة وسيسألك عن كل صغيرة وكبيرة في حياتك ، فكيف ستجيب ربك سبحانه ؟!
أسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن يوفقك لطاعته ويثبتك على دينه إنه سميع مجيب 0 والله أعلم


الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 11:11 PM

Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2020 , Jelsoft Enterprises Ltd
ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان