عرض مشاركة واحدة
   
  #2  
قديم 28-01-04, 12:00 PM
ابو يوسف
ضيف
 
المجموع : n/a
الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على خاتم الأنبياء والمرسلين أما بعد:
فقد سألت عن الفرق بين غسل الجنابة وغسل الحيض فأجبنا بما يلي
سئل سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ:

ما حكم نقض الرأس في غسل الحيض؟

(الجواب) الراجح في الدليل عدم وجوب نقضه في المحيض كعدم وجوبه في الجنابة، إلا أنه في الحيض مشروع للأدلة، والأمر فيه ليس للوجوب بدليل حديث أم سلمة رضي الله عنها: "إني امرأة أشد رأسي أفأنقضه لغسل الجنابة"، وفي رواية والحيضة فقال: "لا إنما يكفيك أن تحثي على رأسك ثلاث حثيات " رواه مسلم وهذا اختيار صاحب الإنصاف والزركشي، وأما الجنابة فليس مندوبا في حقها النقض، وكان يراه عبد الله بن عمر وكانت عائشة تقول: "أفلا آمرهن أن يحلقنه " الحاصل أنه ليس مشروعا في الجنابة وهو متأكد في المحيض وتأكده يختلف قوة وضعفا بحسب بعده عن النقض وقربه .أ.هـ
واما المقصود بالحثيات فالمراد أن تأخذي ماء على قدر يديك وتسكبينه على شعرك وهو مشدود وذلك في حال الجنابة والله اعلم