عرض مشاركة واحدة
   
  #2  
قديم 06-12-05, 09:02 AM
د.المطيرات د.المطيرات غير متواجد حالياً
المشرف العلمي
 
تاريخ لانتساب : Oct 2004
البلد : الكويت
المجموع : 10,809
لا تصح الصلاة إلا بوضوء ، لكن إن اغتسلت الغسل الواجب كغسل الجنابة فإنه يجزئ عن الوضوء ، لعموم قوله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْرَبُواْ الصَّلاَةَ وَأَنتُمْ سُكَارَى حَتَّىَ تَعْلَمُواْ مَا تَقُولُونَ وَلاَ جُنُباً إِلاَّ عَابِرِي سَبِيلٍ حَتَّىَ تَغْتَسِلُواْ ) والتي تدل على صحة الصلاة بعد الغسل من الجنابة دون الوضوء مع أن الوضوء أفضل بلا شك لأنه الوارد عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديثي عائشة وميمونة في الصحيحين 0
وروى مالك في الموطأ بسند صحيح عن سالم بن عبد الله بن عمر أن عبد الله بن عمر كان يغتسل ثم يتوضأ ، فقال له : يا أبه أما يجزيك الغسل من الوضوء ؟ قال : بلى ولكني أحيانا أمس ذكري فأتوضأ 0 هذا كله في الغسل الواجب ، أما غسل السنة فالأولى الوضوء لأن النصوص جاءت في الغسل الواجب ، أما الغسل المباح للتبرد أو التنظف فلابد من الوضوء حتى تصح الصلاة 0 والله أعلم 0