عرض مشاركة واحدة
   
  #2  
قديم 09-01-03, 07:01 PM
ابو يوسف
ضيف
 
المجموع : n/a
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد
ما كان عليك بسبب الحمل والرضاعة راجعي فيه هذا الموقع:
http://www.elafco.com/ubb/Forum1/HTML/000610.html
وما كان بتفريط منك بسبب الدورة وغيرها مما هو عذر شرعي فعليك الإثم بالتأخير وعليك القضاء ولو متفرقات قال تعالى:أَيَّاماً مَّعْدُودَاتٍ فَمَن كَانَ مِنكُم مَّرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ فَمَن تَطَوَّعَ خَيْراً فَهُوَ خَيْرٌ لَّهُ وَأَن تَصُومُواْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (184)
وأما ما أفطرتيه بدون عذر ومتعمدة فلا غفارية لك وعليك التوبة والإنابة والرجوع إلى الله وأكثري من النوافل لعل الله أن يتوب عليك والله أعلم