عنوان السؤال : أحكام زكاة الفطر .
عرض مشاركة واحدة
   
  #1  
قديم 06-09-08, 10:31 PM
د.المطيرات د.المطيرات غير متواجد حالياً
المشرف العلمي
 
تاريخ لانتساب : Oct 2004
البلد : الكويت
المجموع : 10,809
أحكام زكاة الفطر .

زكاة الفطر :
1- هي واجبة مفروضة على كل مسلم بإجماع المسلمين ولحديث الرسول صلى الله عليه وسلم الذي رواه البخاري عن عمر رضي الله عنه قال: «فَرَضَ رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر من رمضان صاعاً من تمر، أو صاعاً من شعير، على العبد والحر، والذكر والأنثى، والصغير والكبير، من المسلمين».
2- فهي واجبة آثم من لم يخرجها في وقتها وهو قبل صلاة العيد لحديث ابن عباس رضي الله عنهما: «فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طُهْرةً للصائم، من اللغو والرفث وطُعمة للمساكين، من أداها قبل الصلاة، فهي زكاة مقبولة، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات» رواه أبو داود وابن ماجة.
3- وهي واجبة على المسلم ومن يعول من زوجة وولد وخادم من المسلمين، وما ثبت عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان يخرجها حتى عن عبده الكافر فهذا يحمل على التطوع لا على الوجوب كما بيّن ذلك ابن حجر في الفتح. ودليل ذلك قوله صلى الله عليه وسلم : «من المسلمين».
4- ويجوز إخراجها قبل العيد بيوم أو يومين لما ثبت في صحيح البخاري عن عمر قال: كانوا يعطون قبل الفطر بيوم أو يومين. ولما روى مالك في الموطأ عن نافع: «أن ابن عمر كان يبعث زكاة الفطر إلى الذي كان يجمع عنده قبل الفطر بيومين أو ثلاثة» أخرجه الشافعي عنه واستحسنه ... يعني التعجيل قبل الفطر.
5- أما مقدارها ... فصاع من تمر أو شعير أو زبيب أو حنطة أو أرز أو أقط أو من غالب قوت البلد ... الصاع أربعة أمداد، والمد ملءُ كفي الرجل وهو يعادل اليوم (اثنين كليو ونصف تقريباً من الأرز).
6- وظاهر الأدلة على أنه لا يجوز إخراج البدل النقدي عن زكاة الفطر، وهذا قول أكثر العلماء ولم يجز إخراج المال إلا أبو حنيفة رحمه الله تعالى، ولم يثبت ذلك عن أحد من صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وخير الهدي هدي محمد صلى الله عليه وسلم .
7- ويقع كثير من المسلمين في حيرة، إلى من يدفعون زكاة فطرهم لعدم معرفتهم بمن يستحقها، والحمد الله أنه انتشرت في الكويت وفي غالب بلاد المسلمين لجان لجمع الزكاة تفتح أبوابها طوال السنة، فما على المرء إلا السؤال عن أماكن هذه اللجان ودفع الزكوات إليها، وهي بدورها تقوم بتوزيعها على مستحقيها مشكورة. والله أعلم 0