عرض مشاركة واحدة
   
  #1  
قديم 01-11-09, 03:56 PM
عبير الريحان
ضيف
 
المجموع : n/a
هجرت أخوها .. علها تتراجع عن ما هي فيه .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
- حفظكم الله هل من كلمة توجيهيه مبيناً حكم فعل إحدى البنات ؟؟
- أختي في الله حصلت بينها وبين أخيها ( الشقيق ) مشاده كلاميه وكان غاضباً فرفع صوته عليها , فلم تكلمه بعدها ولها الآن قرابة السنه , رغم كونهم في نفس البيت و ويعيشون حياتهم اليوميه في نفس البيت ! إلا أنها لا تحادثه مطلقاً , و لا تأخذ منه شيئاً أبدا سواء قدمه هو من ماله أو أنه جلبه بنفسه ولو لم يكن منه ماله هو ! ولو كلمها أو سألها أمام أحد قد لا ترد وقد ترد بإقتضاب فقط حتى لا ينكر عليها أحد شيء , علماً بأنه أخوها الكبير , بالإضافه إلى أنه كان يعاني من وعكه صحيه في تلك الأيام ولا زال يعاني من بعض آثارها , ويعاملها بالحسنى كما أعلم عنه ,ولا يفرق بينها وبين أي من إخوته رغم ما يلاقيه منها من جفوة ,,وهي تزعم أنها تريد منه إعتذاراً وإلا لن تتواصل معه , كلمتُها كثيراً عن أن ما تقوم به لا يجوز ولا ينبغي عليها فعل ذلك إلا أنها ترفض حتى التكلم معها في هذا الشأن , وترى أنها هي من ظلمت في ما حصل وأن هجرها له من حقها ..
- أتمنى إجابة ووعظاً لها , علها تتراجع عن ما هي فيه .
وجزاكم الله خيراً