عرض مشاركة واحدة
   
  #2  
قديم 06-01-02, 09:06 AM
ابو يوسف
ضيف
 
المجموع : n/a
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد
الخاطب بحكم الغريب إلا أنه يجوز له أن يرا من خطيبته ما يدعوه لنكاحها فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم إذا خطب أحدكم المرأة فلا جناح عليه أن ينظر إليها إذا كان إنما ينظر إليها لخطبته و إن كانت لا تعلم *.*‌0) واختلف العلماء في مقدار الرؤية 0
والنظر عند الجمهور إلى الوجه والكفين لأنه يستدل بالوجه على الجمال،والكفين على خصوبة البدن أو عدمها.
وقال بعض أهل العلم :الحديث مطلق فينظر إلى ما يحصل له المقصود بالنظر 0
والصحيح أن ننظر ماذا فعل الصحابة فنفعل فعلهم ،فعن المغيرة بن شعبة قال أتيت النبي صلى الله عليه وسلم فذكرت له امرأة أخطبها فقال اذهب فانظر إليها فإنه أجدر أن يؤدم بينكما فأتيت امرأة من الأنصار فخطبتها إلى أبويها وأخبرتهما بقول النبي صلى الله عليه وسلم فكأنهما كرها ذلك قال فسمعت ذلك المرأة وهي في خدرها فقالت إن كان رسول الله صلى الله عليه وسلم أمرك أن تنظر فانظر وإلا فأنشدك كأنها أعظمت ذلك قال فنظرت إليها فتزوجتها فذكر من موافقتها)
والله أعلم