من يتصفح الآن ؟


   
العودة   مُنْتَـدَى الْفَـــتَاوَى الْشَّـرْعِيـَّة > ساحة اسئلة بر الوالدين وعقوقهم
   
آخر 10 أسئله تمت اجابتها
اول توقيت تحتسب فيه العمرة كعمرة في رمضان (الكاتـب : *احمد علي - الزيارات : 59125 )    »   ما هي كفارة من يخالف القسم (الكاتـب : ابو علي العراقي - الزيارات : 45379 )    »   ميراث الاسرة من عمارة غير استثمارية (الكاتـب : *Abu Zyead - الزيارات : 45092 )    »   كيف اتوب من المال الحرام ؟ (الكاتـب : ابن يحيى القحطاني - الزيارات : 45793 )    »   العفو بعد القسم على عدم التحليل (الكاتـب : سورا - الزيارات : 44649 )    »   من غسل واغتسل وبكر وابتكر... (الكاتـب : الباحث عن الفتوى - الزيارات : 45433 )    »   قصة واقعية (الكاتـب : nadia.elya - الزيارات : 44488 )    »   عن تمسك الزوجة بمصاريف البيت ومعرفة كل صغيرة وكبيرة عن أموال الزوج (الكاتـب : *حسام الدين - الزيارات : 44529 )    »   حكم التذكير بالجنائز على وسائل التواصل (☺) (الكاتـب : الباحث عن الفتوى - الزيارات : 45195 )    »   ماذا نعني بعقد القرآن؟ (الكاتـب : اباجعفر - الزيارات : 45418 )

 
 
ادوات السؤال إبحث في السؤال
   
  #1  
قديم 16-04-06, 10:06 PM
عاصم يوسف لباي
ضيف
 
المجموع : n/a
صديق لي معتنق جديد للإسلام يسأل .

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .
لي صديق معتنق جديد للإسلام يسأل ويقول : أكرمني الله بإعتناق الإسلام من بضع سنين ، عمري 29 عام ، ولدت وعشت في بيليروس السوفيتية ، العقيدة السائدة في البيت كانت اللادينية برغم ان أمي من أصل يهودي ، انا تزوجت من مسلمة بعد إسلامي وعندي أولاد والحمد لله رب العالمين ، حاليا أقيم في قرية مسلمة في شمال فلسطين ، فكيف أتعامل مع أبي وأمي الذان لم يسلما ؟؟ وأبي توفي قبل 10 سنين وعقيدته كانت اللادينية كما أسلفت ، فهل يجوز لي أن أستغفر له أو أقول عند ذكره رحمة الله عليه ؟؟ وأمي على قيد الحياة وعلاقتنا طيبة ، أعمل كل جهدي وأنصحها بأن تعتنق الإسلام ، كيف أتعامل معها ؟؟ هل يجوز لي أن أسأل الله لها الهداية للإسلام في دعائي ؟؟
وجزاكم الله خيرا .
   
   
  #2  
قديم 17-04-06, 10:47 AM
د.المطيرات د.المطيرات غير متواجد حالياً
المشرف العلمي
 
تاريخ لانتساب : Oct 2004
البلد : الكويت
المجموع : 10,809
حاول إرضاء والدتك بكل ما تستطيع وتجنب كل ما يؤدي إلى غضبها عليك ، وعليك إجابتها لأن طاعتها واجبة ، وتذكر قول النبي صلى الله عليه وسلم رضا الرب في رضا الوالدين ، وسخطه في سخطهما ) رواه الطبراني 0 وقوله الزمها فإن الجنة تحت أقدامها ) رواه أحمد 0 وقول ابن عباس رضي الله عنهما : ( لا أعلم عملا يقرب إلى الله مثل بر الوالدة ) 0 وكل ذلك مشروط بالأمر بالمعروف ، فإن أمرتك بمعصية فلا طاعة لحديث لا طاعة في معصية الله ، إنما الطاعة بالمعروف ) رواه البخاري ومسلم 0
وكل هذه النصوص في المسلم والكافر لقوله تعالى وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْناً عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ (14) وَإِن جَاهَدَاكَ عَلى أَن تُشْرِكَ بِي مَا لَيْسَ لَكَ بِهِ عِلْمٌ فَلَا تُطِعْهُمَا وَصَاحِبْهُمَا فِي الدُّنْيَا مَعْرُوفاً وَاتَّبِعْ سَبِيلَ مَنْ أَنَابَ إِلَيَّ ثُمَّ إِلَيَّ مَرْجِعُكُمْ فَأُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (15) 0 أما الدعاء بالرحمة لوالديك فلا يجوز لأنه لا يجوز الترحم على الكافر لقوله تعالى : ( مَا كَانَ لِلنَّبِيِّ وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَن يَسْتَغْفِرُواْ لِلْمُشْرِكِينَ وَلَوْ كَانُواْ أُوْلِي قُرْبَى مِن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُمْ أَصْحَابُ الْجَحِيمِ (113) 0 ويجوز أن تدعو لوالدتك بالهداية 0
وفقك الله لما يحب ويرضى 0 والله أعلم 0
   
 

ادوات السؤال إبحث في السؤال
إبحث في السؤال :

البحث المتقدم

قوانين ادراج الاسئله
لا يمكنك ادراج سؤال جدبد .
لا يمكنك ادراج اجابات .
لا يمكنك ارسال مرفقات .
لا يمكنك ان تعدل اسئلتك .

كود الاتش ام ال غير متاح

الانتقال السريع


Bookmark and Share

       website uptime        

||  سجل الزوار  ||  وقع في السجل  ||  قائمتنا البريدية  ||  خريطة الموقع  ||

 الْمَوَاقِيْت فِي كُل الْصَّفَحَات حَسَب الْتَّوْقِيْت الْمَحَلِّي لِدَوْلَة الْكُوَيْت - - الْسَّاعَة الْآَن 01:49 AM



Powered by : vBulletin Version 3.8.7
Copyright © 2000 - 2020 , Jelsoft Enterprises Ltd

ترجمة وتنسيق فريق العمل بمنتدى الفتاوى الشرعية
كل المعلومات المتوفره بالموقع حق مطلق لجميع المسلمين شرط عدم الزياده أو النقصان

إنطلق هذا المنتدى في يوم السبت الموافق 10/06/2000 ميلاديـة

.

••• جزى الله خيرا كل من أشار او دل على هذا المصدر •••

  ماوس فور هوست
ماوس فور هوست